جان جاك روسو: فيلسوف الحرية والأب الروحي للتربية الحديثة

علي أسعد وطفة
307 مشاهدات
Jean_Jacques_Rousseau

0

3 تعليقات

Avatar
سارة 23 ديسمبر، 2020 - 5:32 م

يعطيك العافية دكتور

الرد
Avatar
فواز احمد مجبل العازمي 23 ديسمبر، 2020 - 7:33 م

االفلسفه الحياتيه في التربيه الحديثه هي اساس معرفه الحياه كما قال الفيلسوف ولاديب الفرنسي جان جاك كانت ارووبا تعيش في الماضى كما انه استطعه الفيلسوف بعبقريته الفذا ان يولد نظريه التربيه الروحيه وهذيه النظريه تشير الي ان التربيه هي الروح الحياته الحديث وكما هناك كتاب العقد لاجتماعي اقامه الثوره الفرنسيه كما حدثت ثوره لاجتماعيه والتربويه ولاجتماعيه في اوروبا وكما كان لعبقرين فرص متاحه وكان المفكرين في عصر الثوره يمتكلون الفكر والتصدر ومعالجة لاوضاع السياسيه ولاجتماعيه كما هناك مراحل ومن اخطر المراحل التربيه من الخامسه الي الثاني عشر هذا المرحله تعتمد علي اميل ان يستمد معلوماته عن طريق الحواس ولابدمن لاحتفاظ المفكرين والعبقرين لانهم اساس قيام حضاره جديده في عصورهم.

الرد
Avatar
مناير فلاح الرشيدي 29 ديسمبر، 2020 - 2:03 ص

يؤكد روسو اهمية الابويين كمربيين طبيعيين للطفل ، فالأبوان هما الاكثر قدرة على ان يمنحا الطفل الحنان الضروري لنموه إنسانياً و اخلاقياً على نحو طبيعي ، فالأب هو المعلم الطبيعي ، و الأم هي حاضنته . و يعلي روسو هنا من شأن الام على نحو خاص في العملية التربوية و كان يلح دائماً على دور الام بقوله (( اذا اردتم ان تعيدوا كل انسان الى واجباته الاولى عليكم البدء بالامهات و ستعجبون لما تحدثونه من تغيرات ))

صحيح فالابوان لهما التأثير الكبير على حياة الابناء ، لان الحنان الذي يصدر منهم تجاه الابناء سيساهم بشكل كبير في نمو ابنائهم جسدياً و عقلياً بشكل سليم كذلك في تحسين العاطفة و النفسية لديهم ، و ان حدث نقص في هذا الامر سيصبح الطفل غير مُتزن عاطفياً و نفسياً و سيؤثر في بعض الاحيان على تفكيرهم بشكل سلبي ، و يعود هذا الامر بشكل كبير للام فهي لها التأثير الاكثر في هذه الناحية

الرد

اترك تعليقا

* باستخدام هذا النموذج ، فإنك توافق على تخزين ومعالجة بياناتك بواسطة هذا الموقع.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قراءة المزيد